مصر: مقتل شرطي في هجوم مسلح استهدف حاجزا أمنيا بجنوب القاهرة

لقي شرطي مصري مصرعه في هجوم مسلح نفذه مجهولون مساء الثلاثاء بجنوب القاهرة ضد حاجز أمني. كما أصيب اثنين آخرين بجروح بالغة.

قتل شرطي مساء الثلاثاء وأصيب آخران بجروح خطيرة حين أطلق مسلحان مجهولان يستقلان دراجة بخارية النار على حاجز أمني في جنوب القاهرة، بحسب ما أفاد مسؤول في الشرطة.

وقال المسؤول إن مسلحين مجهولين يستقلان دراجة بخارية أطلقا النار على حاجز أمني في منطقة البدرشين في الجيزة في جنوب القاهرة، حيث وقعت هجمات مماثلة في الأسابيع القليلة الفائتة، مما أسفر عن مقتل شرطي على الفور وإصابة اثنين آخرين بجروح بالغة.

ولم تعرف على الفور هوية المهاجمين الذين لاذا بالفرار. ولم تتبن أي جهة الهجوم حتى الأن.

وهذا النوع من الهجمات الخاطفة باستخدام الدراجات النارية شاع مؤخرا في القاهرة ومدن الدلتا، وقد تسبب في مقتل عشرات الشرطيين.

وزاد المسلحون الجهاديون هجماتهم ضد قوات الجيش والشرطة منذ أطاح الجيش بقيادة وزير الدفاع السابق والرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي بالرئيس الإسلامي محمد مرسي في تموز/يوليو 2013 إثر احتجاجات شعبية. وقد أدت هذه الهجمات إلى مقتل مئات الشرطيين والجنود.

وتقول هذه الجماعات الجهادية أنها تشن هجماتها انتقاما من حملة القمع الشديدة التي تشنها السلطات ضد أنصار مرسي والتي خلفت مئات القتلى وآلاف المحبوسين.