‘نحبّك هادي’ يتحصّل على جائزة أحسن أوّل فيلم في مهرجان برلين

نحبّك هادي'

علمت موزاييك أنّ فيلم ‘نحبك هادي’ الذي شارك في الدّورة 66 من مهرجان برلين السينمائي تحصّل على جائزة أحسن أول فيلم للمخرج التونسي الشاب محمد بن عطيّة، كما فاز بطل العمل مجد مستورة بجائزة افضل ممثل.
وتمّ اختيار الفيلم من بين الأعمال المتنافسة الـ18 ليفتتح المنافسة الرسميّة لنيل جائزة الدب الذهبي أمام لجنة تحكيم ترأسها الممثلة الأميركية ميريل ستريب.

وتدور أحداث ‘نحبّك هادي’ حول شابّ أمّه تقوم بتسطير حياته وتختار له العروس وقبل أسبوع من زفافه يتعرف على امرأة أخرى تغيّر له حياته وتساعده على اكتشاف شخصيته.
ويذكر أنّ السينما العربية غابت طيلة 20 عاما عن مهرجان برلين السينمائي الدولي، لتعود هذا العام من خلال هذا العمل، وهو الفيلم العربي الوحيد المشارك في المسابقة الرسمية لهذه الدورة التي انطلقت يوم 11 فيفري إلى غاية يوم 21 فيفري.

ويعتبر مهرجان برلين السينمائي الدولي ثالث أهم مهرجانات السينما في العالم بعد “كان” و”البندقية”، ويشارك في هذه الدورة 23 فيلماً من 20 جنسية مختلفة، تتنافس جميعها من أجل جائزة الدب الذهبي التي فاز بها في العام الفارط فيلم “تاكسي طهران” للإيراني جعفر بناهي، والذي عرض في قاعات السينما التونسية كما فاز بهذه الجائزة سابقا مخرجون عالميون كجان لوك ڤودار ورومان بولانسكي .